4 من 9 = الوحدات بطل الدوري

قيم الموضوع
(0 أصوات)

 

السفير نيوز

بات فريق الوحدات بحاجة إلى "4" نقاط من أصل "9" ممكنة، للحصول على لقب دوري المحترفين لكرة القدم للمرة "16" في تاريخه، دون النظر إلى نتائج الأندية الأخرى التي يعني تعثرها مجددا حاجة "الأخضر" إلى نقاط أقل، ولأن متصدر الدوري ابتعد عن الفيصلي بفارق "9" نقاط مع بقاء لقاء مؤجل لـ"الأزرق" و"10" نقاط عن الجزيرة مع بقاء لقاء مؤجل له مع الأهلي، و"8" نقاط عن الرمثا، فإن تعادل الفيصل مع الحسين إربد إن حدث يعني حاجة الوحدات للفوز في مباراة واحدة من أصل "3" للحصول على لقب الدوري.
وكان الوحدات سعيدا إلى أبعد الحدود وهو يشاهد الجزيرة يتعثر بالخسارة أمام العقبة وهو ما أعاد الفارق النقطي بينهم إلى "10" نقاط مع لقاء مؤجل للجزيرة امام الأهلي، و9 نقاط مع الفيصلي مع بقاء لقاء مؤجل مع الحسين إربد.
وينتظر أن يبدأ الوحدات تحضيراته الجدية لتحقيق الفوز في مبارياته الثلاث الأخيرة أمام العقبة واليرموك والجزيرة على التوالي لإثبات أحقيته بالحصول على اللقب.
في المقابل زادت أمور الجزيرة صعوبة في المنافسة على لقب الدوري، وبات بحاجة إلى معجزة من أجل ذلك تتمثل في فوزه في المباريات المقبلة مع خسارة الوحدات للقاءاته الثلاثة المتبقية وآخرها مع "الشياطين الحمر".
وعانى الجزيرة أمام العقبة الوافد الجديد لكرة المحترفين، والذي عزز بقوزه من فرصة بقائه في دوري الكبار لموسم جديد من التعب والإرهاق وغياب عدد كبير من اللاعبين المهمين.
فيما واصل الفيصلي انتصاراته وحقق فوزا مستحقا على البقعة بثلاثية نظيفة لتزداد أمور "الحصان الأسود" صعوبة فيما تبقى من لقاءات له، وخرج اليرموك بنقطة "غير مفيدة" أمام ذات راس وهو الآخر اقترب بشكل كبير من الهبوط ما لم يخدم نفسه بنفسه في المباريات المقبلة.
وخسر الحسين إربد بالوقت القاتل أمام الرمثا ليدخل في دوامة الخطر، لكنه قد يستفيد عن بقية الأندية التي تنافس للهروب من شبح الهبوط في بقاء لقاء إضافي له أمام الفيصلي يقام في الأول من الشهر المقبل على ستاد الأمير محمد بالزرقاء.
بعيدا عن ما جرى في الجولة "19"، فإن اتحاد الكرة ارتكب خطأ فادحا بإيقاف بطولة الدوري لفترة تمتد "40" يوما، وفيها ستتكبد خزائن الأندية مصاريف إضافية وتصاب الأجهزة الفنية واللاعبين بالملل نتيجة التدريبات التي ستبدأ للأندية مجتمعة خلال الأسبوع المقبل، وربما الحسنة الوحيدة من فترة التوقف استفادة بعض الأندية من استشفاء لاعبيها المصابين.

أرقام وكلام
- الوحدات أكثر الأندية تحقيقا للفوز "13" مرة، والبقعة والحسين أقلها "3" مرات.
-البقعة وذات راس أكثر الأندية تحقيقا للتعادل "8" مرات واليرموك والمنشية أقلها "3" مرات.
- الوحدات الأقل خسارة مرة واحدة فقط، فيما كان اليرموك والمنشية الأكثر بـ"12" مناسبة.
- الوحدات الأقوى هجوما سجل مهاجموه "36" هدفا، واليرموك والحسين إربد الأضعف بـ"14" هدفا.
- الوحدات الأقوى دفاعا استقبلت شباكه "11" هدفا، فيما يعد اليرموك الأضعف بـ"35" هدفا في شباكه.
- غياب الجماهير عن مباراة الرمثا والحسين إربد؛ نظرا لعقوبة اتحادية بحق الأـول، يؤكد من جديد حاجة قرارات اللجنة التأديبية إلى "العقلانية" والبحث عن عقوبات بديلة منها حرمان عدد من الجماهير الدخول إلى المدرجات لمدة عام.

حمراء "تختفي" مجدداً
اختفت البطاقات الحمراء عن الظهور للجولة الثانية على التوالي، وهو ما يؤكد انضباط اللاعبين الكبير في التعامل مع أحداث المباريات، والذي نأمل أن يستمر في الجولات المقبلة التي ستكون أكثر سخونة خصوصا في القمة والقاع.
قبل ذلك شهدت الجولة "18" شهدت حالتي طرد للاعب العقبة خلدون الخوالدة أمام ذات راس، للاعب الرمثا مصعب اللحام أمام شباب الأردن.
وقبلها حصل لاعب العقبة طارق القماز على البطاقة الحمراء للاعتراض على قرارات الحكم، وكانت الجولة الأولى من مرحلة الإياب شهدت تسجيل حالة طرد واحدة كانت من نصيب لاعب ذات راس التونسي فخر الدين قبلي في الدقائق الأخيرة من المواجهة التي جمعت فريقه مع الوحدات، وقبلها شهدت مباراة البقعة والحسين إربد حالتي طرد فقط وهما الحاضرتان خلال الجولة الماضية، وكانت البطاقات من نصيب لاعبي البقعة المهاجم وسام أبو دعابس والمدافع محمد سلو.
قبل أبو دعابس والسلو حصل الرباعي: ياسر الرواشدة "الفيصلي"، سامر سالم "الجزيرة"، أشرف المساعيد "المنشية"، عبد الإله الحناحنة "اليرموك" على البطاقة الحمراء، وبهذا تثبت عدد البطاقات الحمراء منذ بداية الدوري عند "11" بطاقة.

جزاء تغيب
شهدت الجولة الحالية غياب واضح لركلات الجزاء؛ نظرا لالتزام اللاعبين وتركيزهم الكبير في المباريات التي جرت، ويؤكد تعليمات المدراء الفنيين للاعبين بضرورة عدم ارتكاب أخطاء فادحة من قبيل ركلات الجزاء.
بهذا ثبت عدد ركلات الجزاء المحتسبة منذ انطلاق الدوري عند "30" ركلة.

270 هدفاً في 112 لقاء
استمرت القوة التهديفية للأندية في الجولة الحالية وشهدت المباريات الست التي أقيمت تسجيل "16" هدفا بمعدل (2.6) هدف في المباراة الواحدة، وهو ما يعطي دلالة إلى حاجة الفرق لتسجيل الأهداف، سواء في المقدمة أم المؤخرة.
بهذا ارتفعت عدد الأهداف المسجلة في 112 لقاء إلى "270" هدفا، علما أن هناك لقاءين مؤجلين يجمع الأول بين الفيصلي والحسين إربد في الأول من الشهر المقبل، والثاني بين الجزيرة والأهلي في اليوم التالي..

لوكاس يظهر و"الوادي" يغيب اضطراريا
ظهر المحترف البولندي في صفوف الفيصلي البولندي لوكاس بقوة وسجل هدف فريقه الثاني أمام البقعة لينفرد بصدارة الهدافين، متفوقا على المحترف الفلسطيني في صفوف الأهلي محمود وادي بهدفين وثلاثة عن نجما الوحدات والعقبة يزن ثلجي وعدي القرا، ويغيب وادي عن التسجيل لظروف خاصة أبرزها الإصابة التي تعرض لها أمام الوحدات وغيبته عن مواجهة شباب الأردن الماضية، وهو ما يدفعه أن يبذل جهودا مضاعفة في الجولات المقبلة أملا في اللحاق بـ"لوكاس" وإليكم ترتيب الهدافين:
12 هدفًا: البولندي لوكاس (الفيصلي).
10 أهداف: الفلسطيني محمود وادي (الأهلي).
9 أهداف عدي خضر القرا (شباب العقبة)، يزن ثلجي (الوحدات).
8 أهداف: الإيفواري مايكل (منشية بني حسن)، بهاء فيصل "الوحدات - انتقل للكويت الكويتي" وسعيد مرجان (الوحدات) ، العراقي محمد شوكان (الرمثا).
7 أهداف: السوري أحمد الدوني (الرمثا).
6 أهداف: مصعب اللحام (الرمثا)، والسوري شادي الحموي والسوري عدي جفال (الجزيرة).
5 أهداف: يوسف النبر (شباب الأردن).
4 أهداف: الإيفواري إيمانويل (البقعة)، المصري محمد طلعت (ذات راس)، السوري محمد الزينو (الحسين إربد)، عبد الله ذيب وحمزة الدردور (الوحدات)، عبد الله العطار وسليمان أبو زمع (الجزيرة)، أحمد العرسان (شباب العقبة).
3- أهداف: حاتم أبو خضرة وماهر الجدع (ذات راس)، محمد أبو عرقوب (منشية بني حسن)، السوري فهد اليوسف (الوحدات)، خالد أبو رياش (شباب الأردن)، فارس غطاشة (اليرموك)، السنغالي دومينيك مندي (الفيصلي)، ومحمد العملة (البقعة)، موسى التعمري (الجزيرة)، أحمد أبو جادو (شباب العقبة).
-هدفان: معاذ محمود وخالد الدردور والسوري سامر السالم (البقعة)، الكاميروني سيدرك وعمر الشلوح (ذات راس)، السوري مارديك مارديكيان ومهند خير الله وأحمد العيساوي (الجزيرة)، الكرواتي بويان وحسين عبيدات وأحمد ياسر والكونغي كبالنجو (شباب الأردن)، محمود الحوراني (منشية بني حسن)، أدهم القرشي (الوحدات)، وأحمد أبو كبير ونهار شديفات والإيفواري حامد توريه (الحسين إربد)، أنس جبارات (الفيصلي)، عبيدة السمرية ورائد النواطير (الأهلي)، عدنان عدوس وأحمد عبد الحليم (الرمثا)، الليبيري ماركوس (اليرموك).
-هدف واحد: إبراهيم الزواهرة، ومهدي علامة، وبهاء عبد الرحمن، ورواد أبو خيزران ويوسف الرواشدة وخليل بني عطية وسالم العجالين وأحمد سريوة ويوسف أبو جلموش (الفيصلي)، أنس العوضات وحسن عبد الفتاح (الوحدات)، مالك الشلوح وسمير قازان وأحمد النعيمات (ذات راس)، عمار أبو عليقة وخلدون خزام (الحسين إربد)، وليد زياد، وموسى الزعبي ومحمد السلو وسليم عبيد وتامر صوبر ويزن دهشان (الأهلي)، وسام أبو دعابيس (البقعة)، وعلاء حريما وأحمد الشقران ومحمد طه وسليمان السلمان وأشرف المساعيد (منشية بني حسن).
وبراء مرعي وورد البري وخالد أبو رياش (شباب الأردن)، وفادي الناطور، ومحمد طنوس والسوري محمد وائل الرفاعي (الجزيرة) والمصري إيهاب محمد وأحمد حلاوة وحسين زياد والليبي محمد فتحي ومحمد نائل العتيبي (اليرموك)، خلدون الخوالدة، ومجدي العطار وأحمد أبو انجيلة وربيع محمد ونور الخزاعلة ومهند العزة ومحمود مشعل (شباب العقبة)، محمد الداوود وعبدالله ديارا والسوري جهاد الباعور وخالد العواقلة وعيسى السباح (الرمثا).
وسجل مالك اليسيري (الحسين إربد)، ومحمد أبو حشيش، وقصي العواسا (ذات راس)، وفابريسيو ومنذر رجا (شباب العقبة)، ورواد أبو خيزران (الفيصلي)، وخالد أبو عاقولة (الرمثا) وعامر علي (البقعة )، هدفًا واحدًا لكل منهم بالخطأ في مرمى فريقه.

لقاءات الجولة 20
الخميس 26 -4
ذات راس *الرمثا ملعب الأمير فيصل س3
شباب الأردن * المنشية ستاد عمان س6.30
الجمعة 27-4
الحسين إربد * البقعة ستاد الحسن س4
الوحدات * العقبة ستاد الملك عبدالله الثاني س6.30
السبت 28-4
اليرموك * الجزيرة ستاد الملك عبدالله الثاني س4
الفيصلي * الأهلي ستاد عمان س6.30 

الروايات

1men4sale.jpgghelaf_hafi1_new.jpgindex41.jpgindex.jpg

تطلب من دار فضاءات للنشر والتوزيع. ودار وائل للنشر والتوزيع

77

آخر الأخبار

160x600