الوحدات بعشرة لاعبين يقنع بالتعادل مع الجيش السوري

قيم الموضوع
(0 أصوات)

السفير نيوز

تعادل الوحدات مع ضيفه الجيش السوري 1 -1 في المباراة التي احتضنها ستاد الملك عبدالله الثاني بمنطقة القويسمة مساء الثلاثاء ضمن الجولة الرابعة لحساب المجموعة الأولى من بطولة كأس الاتحاد الاسيوي لكرة القدم.
ولعب الوحدات معظم فترات المباراة بعشرة لاعبيه بعد طرد لاعبه عبيدة السمارنة في الدقيقة 38.
وتقدم الجيش السوري بهدف باسل مصطفى في الدقيقة 53، وعدل البديل حسن عبد الفتاح النتيجة في الدقيقة 86.
وتأجلت المباراة الثانية ضمن ذات المجموعة والتي تجمع بين النجمة اللبناني وهلال القدس الفلسطيني.
وبهذا التعادل بقي الجيش متصدرا لترتيب المجموعة بعد أن رفع رصيده النقطي إلى 8 نقاط، مقابل 7 نقاط للوحدات ونقطة من مباراتين لهلال القدس ولا شيء للنجمة.
وتقام الجولة الخامسة من منافسات المجموعة يوم 30 نيسان/أبريل الجاري، حيث يلتقي النجمة مع الوحدات، وهلال القدس مع الجيش السوري.

الوحدات (1) الجيش السوري (1)
كان الوحدات الطرف الأفضل مع بداية المباراة من خلال تحركات كل من رجائي عايد وعبيدة السمارنة وصالح راتب وسعيد مرجان وأدهم القرشي في وسط الميدان وبإسناد كل من ديمبا واحمد الياس من الأطراف في محاولة لزج رأس الحربة بهاء فيصل بالكرات بالعمق لتهديد رمى الجيش السوري فسدد بهاء فيصل كرة قوية من داخل منطقة الجزاء مرت فوق المرمى.
بعد ذلك تراجع لاعبو الوحدات ومنحو الفريق السوري فرصة التقدم وتهديد مرمى الفاخوري ليكون مرمى الفاخوري تحت التهديد حيث سدد محمد الواكد كرة قوية ردها الفاخوري لتصل الكرة إلى باسل مصطفى الذي سدد كرة قوية من امام المرمى لكن احمد الياس أنقذ المرمى بفدائية كبيرة، ومن ضربة حرة مباشرة سدد واكد كرة قوية تصدى لها الفاخوري بتألق.
الصراع في منطقة العمليات للسيطرة عليها كان محتدم مع مرور الوقت وتبادل الفريقان الهجمات على المرميين لكن بدون خطورة على المرميين حيث بدا الاستعجال على للاعبي الوحدات خلال محاولتهم لإنهاء الهجمات بينما تلقى الأخضر ضربة موجعة بعدما طرد حكم المباراة عبيدة السمارنة بعدما ضرب اللاعب السوري باسل مصطفى بدون كرة.
في الدقائق الأخيرة أرسل رجائي عايد كرة عرضية من ضربة حرة مباشرة وصلت إلى المدافع المتقدم سليم عبيد الذي سددها من امام المرمى بجوار القائم الايسر، وهيأ القرشي الكرة إلى بهاء فيصل الذي لم يحسن التعامل معها ليبعدها الدفاع السوري بسهولة، وسدد رجائي عايد كرة من ضربة حرة مباشرة امسكها مدينة، لتظل النتيجة على حالها بالتعادل السلبي حتى نهاية الشوط.

الشوط الثاني
تراجع الوحدات نحو مناطقه الدفاعية مع بداية الشوط الثاني الامر الذي منح الضيوف الأفضلية الميدانية خصوصا في منطقة الوسط مع محاولات متكررة لتهديد مرمى الفاخوري الامر الذي جعل دفاعات الأخضر تحت الضغط قبل ان يستغل باسل مصطفى هفوة دفاعية للأخضر وسدد الكرة في حلق المرمى معلنا الهدف الأول للجيش السوري في الدقيقة 53.
بعد الهدف حاول لاعبو الوحدات التقدم نحو مرمى احمد مدينة لكن بدون كثافة هجومية فوجد سعيد مرجان وبهاء فيصل نفسيهما امام عدد من المدافعين بينما سدد سعيد مرجان من الفرص النادرة كرة قوية من داخل المنطقة مرت بعيدة فوق المرمى، رد يوسف الحموي بتسديدة قوية مرت بجوار القائم الايسر لمرمى الفاخوري، ليشعر مدرب الوحدات بحراجة الموقف ويزج بورقة يزن ثلجي بدلا من أدهم القرشي.
تحسن أداء الوحدات بعد دخول ثلجي وسنحت له العديد من الفرص كان أبرزها حينما ارسل أرسل صالح راتب كرة عرضية سددها مرجان برأسه لتمر بجوار القائم الايمن وعاود مدرب الوحدات وزج بورقة حسن عبد الفتاح بدلا من ديمبا، لتعزيز منطقة العمليات رد عليه مدرب الجيش وأشرك إبراهيم زين ومحمد عبادي بدلا من عزالدين عوض وباسل مصطفى في محاولة تعزيز دفاعاته والمحافظة على نتيجة المباراة، ليكون سيناريو المباراة واضحا بمحاولات هجومية خضراء ومرتدات سورية كانت هي الأخطر، بينما كانت ابرز الفرص الخضراء حينما سدد بهاء فيصل كرة قوية من ضربة حرة مباشرة علت المرمى السوري، وسدد يزن ثلجي كرة قوية حادت عن المرى بقليل.
في الدقائق الأخيرة هدا إيقاع اللعب وغابت الفرص ععن المرميين خصوصا ان الكرات المقطوعة كانت سمة بين الفريقين قبل ان يرسل رجائي عايد كرة عرضية وليسددها حسن عبد الفتاح برأسه معلنا هدف التعادل للوحدات في الدقيقة 86، ليرمي الوحدات بثقله الهجومي في محاولة تخطف نقاط المباراة لكن النتيجة بقيت على حالها حتى نهاية المباراة. 

مثل الوحدات: عبدالله الفاخوري، ديمبا، سامي الهمامي، سليم عبيد، أحمد الياس، رجائي عايد، عبيدة السمارنة، صالح راتب، سعيد مرجان، أدهم القرشي، بهاء فيصل.
مثل الجيش السوري: أحمد مدينة، مؤمن ناجي، حسين شعيب، محمد أرناؤوط، يوسف الحموي، باسل مصطفى، عز الدين عوض، أدم شريفة، عبيده أنيزان، احمد أشكر، محمد واكد.
أدار اللقاء طاقم حكام كويتي علي شعبان للساحة وساعده عباس غلوم وحمود السهلي بالإضافة إلى الحكم الرابع أحمد العلي.

الروايات

1men4sale.jpgghelaf_hafi1_new.jpgindex41.jpgindex.jpg

تطلب من دار فضاءات للنشر والتوزيع. ودار وائل للنشر والتوزيع

77

آخر الأخبار

160x600