هكذا بررت بعض الزوجات في الأردن ضرب أزواجهن لهن؟

قيم الموضوع
(0 أصوات)

السفير نيوز

أظهرت نتائج مسح أجرته جمعية معهد تضامن النساء الأردني "تضامن"، مؤخراً، بوجود 7 أسباب لتبرير الزوجات ضرب أو صفع أزواجهن لهن.

وحُددت الأسباب، بإحراق الطعام، والتجادل مع الزوج، والخروج من المنزل دون إخبار الزوج، وإهمال الأطفال، وإهانة الزوج، وعدم إطاعة الزوج، وعلاقة الزوجة برجال آخرين.

 ويشار إلى أن أعلى نسبة من المتزوجات من الفئة العمرية (15-19 عاماً) بررن ضرب الأزواج لهن في حال كان لهن علاقة برجال آخرين (59.1% منهن)، تلاها إهانة الزوج (27.9%)، وعدم إطاعة الزوج (18.9%)، والخروج من المنزل دون إخبار الزوج (15.1%)، وإهمال الأطفال (12.4%)، والتجادل مع الزوج (10.1%)، وأقلها كان إحراق الطعام (2.2%).

وأظهرت نتائج مسح السكان والصحة الأسرية، الصادرة عن دائرة الإحصاءات العامة، لعام (2017-2018)، أن 62.5% من النساء المتزوجات في عمر (20- 19) وافقن على سبب محدد واحد على الأقل كمبرر لقيام الأزواج بصفعهن أو ضربهن، علماً بأن النسبة لباقي الفئات العمرية من الزوجات لم تتجاوز الـ 46%.

ويربط معهد "تضامن" ما بين ارتفاع نسبة الزوجات من الفئة العمرية (15-19 عاماً) اللاتي يبررن ضرب الأزواج لهن، وما بين تزويج القاصرات، بتبرير "لأن هذا العنف سيستمر في ظل أجواء قبول من القاصرات مما يستحيل معه حصول التبليغ أو الرصد لوضع حد له".

وأكد تقرير صادر عن اليونيسف في 4/9/2014 حمل عنوان "محجوب عن الأنظار: تحليل إحصائي عن العنف ضد الأطفال"، على أن 44% من الفتيات على مستوى العالم واللاتي أعمارهن ما بين 15-19 عاماً يبررن ضرب الزوج لزوجته لأسباب معينة، وتشكل هذه النسبة من الفتيات حوالي 126 مليون فتاة.

الروايات

1men4sale.jpgghelaf_hafi1_new.jpgindex41.jpgindex.jpg

تطلب من دار فضاءات للنشر والتوزيع. ودار وائل للنشر والتوزيع

77

160x600