فتبينوا

16 تشرين2/نوفمبر 2021

السفير نيوز 

أهم قانونين سيعرضان على الدورة العادية لمجلس النواب والتي افتتحت امس ،وهما قانونا الانتخاب والاحزاب.

في المجمل فان العديد من النواب والاعيان والوزراء السابقين وقادة الرأي لم يقرأوا مشروعي القانونين ،وان جملة الملاحظات التي دار حولها سجالات طويلة على مواقع التواصل الاجتماعي كانت عبارة عن ملاحظات اما انطباعية واما نقلا حرفيا لنشطاء اجتزأوا ما يوجب النقد وتركوا ما يوجب المدح.

لن ادخل في تفصيلات القانونين ،وساترك الدخول الى موادهما الى موعد مناقشتهما في مجلس النواب ،غير ان المقولة الشعبية اننا «شعب لا نقرأ ورق «هي مطبقة على ارض الواقع ،ذلك ان مخرجات اللجنة الملكية لم تقرأ لدى الكثير من السياسيين وخاصة ممن وجه لها نقدا دون ان يكلف نفسه عناء قراءتها ،والامثلة والشواهد على ذلك كثيرة ومتعددة.

بذات الوقت وفي قضايا اخرى نكتفى بالرأي المعلب الجاهز، ولا نكلف انفسنا عناء البحث البسيط عن هذه القضية او تلك ،بل نتوجه الى النقد اللاذع قبل ان نبحث أو نتأكد مما يصلنا عبر مقولات غير صحيحة او مواقف او انطباعات غير حقيقية ،تجاه قضايا ومواقف وطنيه كبيرة ،لو كلفنا انفسنا للبحث البسيط سنجد انها غير صحيحة ،او انها مفبركة،او انها اخرجت من سياقها، او انها حرفت ،فتغير المعنى ،بل احيانا ينقلب الى الضد .

ولذلك، مطلوب من قادة الرأي والنشطاء والكتاب والسياسيين وكل مهتم بالشأن العام ان لا يكون مرددا لافكار ومواقف لغيره ،وهو الرأي او الموقف او الفكرة التي حملها دون ان يدقق في مغزاها واهدافها ،عليه ان يتأكد ويتفحص ويقارن ويبحث قبل ان يتحدث عن حكم مطلق، فليس هنالك ثوابت مطلقة في علم السياسة، الثوابت تتغير ، والاحكام تتبدل، والمواقف خاضعة لموازين كثيرة .

 

* السفير نيوز : موقع اخباري الكتروني يؤمن بأن الاعلام الحر هو الاعلام القادر على ملامسة قضايا المجتمع بوعيٍ عميق وحسٍ وطني مسؤول ينحاز الى الحقيقة ، ويلتزم بأخلاقيات العمل الاعلامي.
* السفير نيوز : موقع اخباري يسعى ليكون الصوت الحر الذي ينبض بهموم الناس وقضايا المجتمع حاملا لقضاياه بمهنية عالية ومصداقية لا تعوزها الدقة والموضوعية والحياد، دون تغليب للعواطف أو القناعات الشخصية أو الاصطفافات السياسية مهما كانت .

رئيس التحرير المسؤول

الاستاذ احمد شاكر

العنوان : عمان - شارع الشهيد وصفي التل (الجاردنز) مجمع السعادة /عماره رقم 21 ، مكتب رقم 503

هاتف المكتب :( 5692040 ) فاكس : ( 5692041)