طباعة هذه الصفحة

خلية الأزمة: هذه أسباب فرض الحظر الشامل الجمعة والسبت

07 تشرين1/أكتوير 2020

السفير

ذكر مدير عمليات خليّة الأزمة العميد مازن الفراية، الثلاثاء، أن توقعات تشير إلى صعوبة التعامل مع حالات الإصابة بفيروس كورونا المستجد في الأردن في حال زيادتها عن 5 آلاف إصابة يوميا.

وقال الفراية في تصريحات لقناة المملكة، وهو نائب رئيس المركز الوطني للأمن وإدارة الأزمات، إن استمرار فرض حظر التجول الشامل يومي الجمعة والسبت يعتمد على تحسن الوضع الوبائي.

ويهدف الحظر الشامل إلى تخفيض عدد الحالات إلى حد يمكن الكوادر الصحية من التعامل معها، وإعطاء فرصة لتقليل انتشار الفيروس، وإعطاء وقت إضافي خلال العام للتعامل مع الوضع الوبائي، وفق الفراية.

وأُعلن الثلاثاء، فرض حظر التجوّل الشامل، في جميع المحافظات، اعتباراً من الساعة الثانية عشرة من منتصف ليلة الخميس على الجمعة المقبلة، ولمدّة 48 ساعة، لينتهي منتصف ليلة السبت / الأحد المقبل، في ضوء تطورات الحالة الوبائية وتزايد أعداد الإصابات بفيروس كورونا المستجد.

ويتكرر تطبيق حظر التجول الشامل بالآلية ذاتها خلال الأسابيع المقبلة وحتى إشعار آخر.

الناطق باسم اللجنة الوطنية للأوبئة نذير عبيدات، استبعد الوصول إلى 5 آلاف مصاب بالفيروس خلال أيام، وإنما خلال أسبوعين في حال الاستمرار على المستوى ذاته من الإجراءات والالتزام من الناس بالأمور المطلوبة.

الناطق باسم اللجنة الوطنية للأوبئة نذير عبيدات، استبعد الوصول إلى 5 آلاف مصاب بالفيروس خلال أيام، وإنما خلال أسبوعين في حال الاستمرار على المستوى ذاته من الإجراءات والالتزام من الناس بالأمور المطلوبة.

وأوضح عبيدات أن الأردن شهد خلال الأسابيع الأربعة الماضية تضاعفا في عدد الإصابات كل 7 أيام، مضيفاً "إذا بقينا على الوتيرة ذاتها سيكون هناك تضاعف في عدد الحالات أيضا في الأسابيع المقبلة".

وقال عبيدات "إذا بقيت الإجراءات المتبعة كما هي سيبقي تضاعف الاعداد بالطريقة ذاتها... ولا بد من تقليل عدد الإصابات والوفيات قدر الإمكان... نحن أمام معادلة صعبة".

وبشأن إعادة فرض حظر التجول الشامل في نهاية الأسبوع، ذكر أن الفائدة المرجوة من الحظر "ليست مثالية" وهي "جزئية الفائدة"، مضيفاً أن نسبة تحقق مبدأ التباعد الاجتماعي لن يكون في المستوى المطلوب، وسيحقق الهدف جزئيا بما يتعلق بالوضع الوبائي".

لكنه أكد على فائدة كبيرة من الالتزام بالكمامات والتباعد الاجتماعي، وقال إن "الالتزام بالتباعد الاجتماعي والكمامات ليست بالمستوى المطلوب".

(المملكة)